عمل الطلاب يؤثر سلبا على تحصيلهم الدراسي
آخر تحديث: 2001/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/22 هـ

عمل الطلاب يؤثر سلبا على تحصيلهم الدراسي

حذرت دراسة علمية قام بها باحثون في معهد فيرجينيا تيك للتكنولوجيا من أن عمل الطلاب بدوام جزئي لأكثر من 20 ساعة أسبوعيا يؤذي صحتهم ويؤثر سلبيا في تحصيلهم الدراسي وخاصة في دروس العلوم والرياضيات.

ووجد الباحثون أن الطلاب الذين يعملون أكثر من 20 ساعة أسبوعيا يُقبلون بصورة أقل على دروس العلوم والرياضيات, كما أن أداءهم في امتحانات هذه المواد يكون سيئا مقارنة بالطلاب الذين يعملون لساعات أقل.

واختبر الباحثون في دراسة شملت 26 ألف طالب من طلاب السنة الثانية والرابعة في الكليات تأثير العمل بدوام جزئي في أداء هؤلاء الطلاب في امتحانات العلوم والرياضيات وإقبالهم على دراسة هذه المواد, وذلك بعد الأخذ بعين الاعتبار الحالة الاقتصادية والاجتماعية والإنجاز التعليمي السابق, فلاحظوا أن للعمل تأثيرا سلبيا ملحوظا على اجتهاد الطلاب وأدائهم الدراسي لا سيما في مادتي العلوم والرياضيات.

ولم يلاحظ هذا التأثير في أول 15 ساعة من العمل, ولكن عندما عمل الطلاب 20 ساعة فأكثر بدؤوا يواجهون مشكلات في أدائهم الدراسي وقدرتهم على استيعاب المواد الصعبة.

وأشارت الدكتورة كوسوم سينغ أستاذة الأساسيات والسياسات والدراسات التعليمية في معهد فيرجينيا تيك إلى أن الولايات المتحدة تعتبر واحدة من الشعوب الصناعية القليلة التي يمكن للطلاب فيها العمل والدراسة في الوقت نفسه, وبالتالي فقد ازداد عدد طلاب المدارس والجامعات الذين يعملون في وظائف بدوام جزئي كثيرا في السنوات العشرين الماضية, منوهة إلى أن أداء الطلبة الأميركيين في مادتي الرياضيات والعلوم تراجع كثيرا مقارنة بطلاب الدول الأخرى.

وحسب إحصاءات مكتب العمل الأميركي فقد عمل 42% من طلاب السنة الرابعة و33% من طلاب السنة الأولى و15% من طلاب السنة الثانية بدوام جزئي في العام 1994.

المصدر : قدس برس