الهند ترفض مساعدة إماراتية لمنكوبي فيضانات كيرالا

الهند ترفض مساعدة إماراتية لمنكوبي فيضانات كيرالا

كيرالا شهدت أمطارا غزيرة تسبب في فيضانات هي الأسوأ منذ قرن (رويترز)
كيرالا شهدت أمطارا غزيرة تسبب في فيضانات هي الأسوأ منذ قرن (رويترز)

رفضت الهند عرضا من الحكومة الإماراتية بتقديم مئة مليون دولار لمساعدة منكوبي الفيضانات في ولاية كيرالا (جنوبي البلاد).

وقالت الخارجية الهندية إن الحكومة تلتزم بتلبية احتياجات الإغاثة وإعادة التأهيل عبر الجهود المحلية، وإن الأموال الخارجية يمكن التبرع بها حصرا عبر أفراد أو مؤسسات من الهند.

من جهته دعا رئيس حكومة ولاية كيرالا بينارايي فيجايان إلى محادثات "على أعلى مستوى" مع الحكومة المركزية من أجل قبول المساعدة الإماراتية.

وكانت السلطات الهندية قد أعلنت أمس الأربعاء ارتفاع ضحايا الفيضانات والسيول التي تجتاح ولاية كيرالا إلى 420 قتيلا، بالإضافة إلى مئات الآلاف من المشردين، واعتبرت أن هذه الفيضانات هي "الأسوأ منذ قرن".

وأشارت سلطات الولاية إلى الحاجة الماسة للحصول على دعم، فتعهدت الحكومة المركزية الهندية حتى الآن بنحو 97 مليون دولار، في حين طالب فيجايان حزمة قيمتها 375 مليون دولار من الحكومة، مشيرا إلى أن على ولايته التعامل مع دمار تتجاوز كلفته ثلاثة مليارات دولار.

وتعهدت حكومات ولايات أخرى بأكثر من 50 مليون دولار. وقدّم موكيش أمباني -أغنى أغنياء آسيا بحسب تصنيف مجلة فوربز- ما مقداره عشرة ملايين دولار عبر مجموعة "ريلاينس" الصناعية التي يملكها. 

يُذكر أن كيرالا ولاية يقطنها 33 مليون نسمة وتعد منطقة سياحية، وتشتهر بشواطئها المحاطة بأشجار النخيل ومزارع الشاي، وقد زارها العام الماضي أكثر من مليون سائح، بحسب الإحصاءات الرسمية. 

وتشهد الولاية سنويا هطول أمطار غزيرة بين يونيو/حزيران وسبتمبر/أيلول، إلا أن الأضرار التي سجّلت حتى الآن هي الأسوأ منذ قرن.

المصدر : الجزيرة + وكالات