النواب الأميركي يستمع لعميل في "أف.بي.آي".. ما السبب؟
آخر تحديث: 2018/7/13 الساعة 00:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/11/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/7/13 الساعة 00:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/11/1 هـ

النواب الأميركي يستمع لعميل في "أف.بي.آي".. ما السبب؟

سترزوك انتقد استغلال رسالته لهجوم ترامب وأنصاره على مكتب التحقيقات الفدرالي (رويترز)
سترزوك انتقد استغلال رسالته لهجوم ترامب وأنصاره على مكتب التحقيقات الفدرالي (رويترز)

استمعت لجنة العدل في مجلس النواب الأميركي الخميس لعميل مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) بيتر سترزوك بخصوص ما وصف بأنه تحامل منه على الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

جاءت هذه الجلسة بعد صدور تقرير لوزارة العدل ينتقد سترزوك بعد إرساله رسالة نصية عبر هاتفه، خلال حملة الانتخابات الرئاسية في 2016، للمحامية السابقة في المكتب الفدرالي ليزا بيج، يقول فيها إنه "لن يسمح بصعود ترامب للرئاسة".

وأدلى سترزوك بأول شهادة له أمام الكونغرس بعد تقرير المفتش العام لوزارة العدل مايكل هورويتز، والذي صدر يوم 14 يونيو/حزيران الماضي.

وعمل ترامب وأنصاره من الجمهوريين على استغلال قضية سترزوك في الهجوم على مكتب التحقيقات الفدرالي، واعتبروها دليلا على تحيزه السياسي خلال الحملة الرئاسية لعام 2016 ضد الجمهوريين.

ودافع سترزوك عن التحقيق الذي يجريه "أف بي آي" بشأن التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات، مشيرًا إلى أن "هذا التحقيق لم يكن مسيسًا ولا يستهدف الرئيس الأميركي"، وأكد أنه لم يقم بأي "تصرف خارج عن القواعد المهنية".

وهاجم سترزوك منتقديه من الجمهوريين بسبب رسالته، قائلا  إنها استغلت لتنفيذ "هجمات مضللة ضد المكتب، وهي مؤسسة أحبها بعمق وخدمت فيها بفخر لأكثر من عشرين عامًا"، وانتقد المتحدث ذاته انعقاد جلسة الخميس في الأساس، واعتبر أنها "تخدم روسيا وتدخلها في الانتخابات".

المصدر : وكالة الأناضول