أردوغان: سنحول الحدود مع سوريا لمناطق آمنة

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

أردوغان: سنحول الحدود مع سوريا لمناطق آمنة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن المساحات التي أصبحت آمنة في سوريا بفضل عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون مهمة ولكنها ليست كافية، مؤكدا أن بلاده مجبرة على تحويل كل المناطق السورية الحدودية معها إلى مناطق آمنة من أجل مستقبلها.

وأضاف في كلمة أمام كتلة حزبه النيابية في البرلمان التركي اليوم الثلاثاء أن عدد الذين عادوا إلى كل من جرابلس والباب والراعي وصل إلى 160 ألف سوري، "وسيكون هذا الرقم أكبر بالنسبة للذين سيعودون لعفرين التي نقوم الاَن بالتحضيرات الخاصة بعودتهم إليها".

وأوضح أن هناك نحو 3.5 ملايين لاجئ في تركيا ينتظرون العودة إلى أراضيهم، ولهذا يجب تحويل كل المناطق الحدودية السورية مع تركيا إلى مناطق اَمنة "انطلاقا من إدلب إلى تل رفعت، ومن منبج إلى عين العرب ومن تل أبيض إلى رأس العين ولغاية الحسكة".

وقال الرئيس التركي إن بلاده تخوض كفاحا لا هوادة فيه ضد الإرهاب بكافة أشكاله، موضحا أن عدد "الإرهابيين" الذين جرى تحييدهم ومنذ بدء عملية غصن الزيتون في 20 يناير/كانون الثاني الماضي في منطقة عفرين شمالي سوريا تجاوز الأربعة آلاف، أما في تركيا وشمالي العراق فقد تم تحييد 550 من عناصر حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا بأنه "إرهابي".

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة