الدخول على خط التطبيع يثير صدمة بماليزيا
آخر تحديث: 2018/2/14 الساعة 18:01 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/2/14 الساعة 18:01 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/28 هـ

الدخول على خط التطبيع يثير صدمة بماليزيا

أعربت منظمات ماليزية غير حكومية عن صدمتها لزيارة وفد إسرائيلي إلى ماليزيا، ووصفت السماح للوفد الإسرائيلي بالمشاركة في مؤتمر رعته الأمم المتحدة في كوالالمبور هذا الأسبوع بأنه استفزاز غير مسبوق للشعب الماليزي وحذرت من تكراره.

وطالب بيان صادر عن بعض مؤسسات المجتمع المدني الحكومة الماليزية بمحاسبة المسؤولين عن استقبال الوفد الإسرائيلي والاعتذار للشعب الفلسطيني.

كما استنكر بيان لحملة مقاطعة إسرائيل زيارة الوفد الإسرائيلي في وقت تتبنى فيه الحكومة حملة لنصرة القدس والقضية الفلسطينية وترفض سياسة الاستيطان التي تنتهجها سلطات الاحتلال.

ووفق وسائل إعلام إسرائيلية وفلسطينية فقد أجرى وفد رفيع من وزارة الخارجية الإسرائيلية زيارة رسمية لماليزيا، وترأس الوفد، ديفد روث النائب السابق لسفير إسرائيل في الأمم المتحدة.

وأوضحت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن ماليزيا التي استضافت مؤتمرا دوليا للأمم المتحدة، تعهدت باستضافة جميع الوفود التي ستصل إلى البلاد، وعلى ضوء هذا التعهد أجبرت على استقبال الوفد الإسرائيلي.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الفلسطينية,الصحافة الإسرائيلية