إيران تتوعد برد مناسب على العقوبات الأميركية الجديدة
آخر تحديث: 2017/7/26 الساعة 14:56 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/7/26 الساعة 14:56 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/3 هـ

إيران تتوعد برد مناسب على العقوبات الأميركية الجديدة

حسن روحاني أثناء مخاطبته مجلس الوزراء الإيراني الخميس الماضي (الأوروبية)
حسن روحاني أثناء مخاطبته مجلس الوزراء الإيراني الخميس الماضي (الأوروبية)

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده سترد بالشكل المناسب على العقوبات الأميركية الجديدة، وأضاف أن العقوبات غير مفيدة ولن تغير شيئا، وأن طهران ستتابع سياساتها وطريقها بخطى ثابتة، وأكد روحاني أن إيران ستواصل تطوير بنيتها العسكرية الدفاعية، بما فيها المنظومات الصاروخية بكافة أشكالها.

وقال روحاني "هذه العقوبات غير مؤثرة بالنسبة لنا؛ فهي لن تقلل مقاومة الناس هنا، ولن تغير شيئا في سياسات ونهج النظام في إيران"، وأضاف "إن تنصل العدو من تعهداته فإننا سنقوم بالشيء نفسه، وإن ضرب كل التزاماته عرض الحائط فإننا سنفعل ذلك أيضا".

وتابع روحاني "سنواصل سياساتنا دون أي تغير، وسنقوم بكل ما يلزم دون أخذ العقوبات الأميركية  بعين الاعتبار".

وفي سياق متصل، وصف كبير المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي عباس عراقتشي العقوبات الأميركية الجديدة بأنها إجراء عدائي، وأن الرد الإيراني عليها سيكون حازما.

وشدد عراقتشي على أن قانون العقوبات الأميركي الجديد لا يفرض عقوبات جديدة، وإنما يستهدف تجميع العقوبات الأميركية السابقة في المجالات غير النووية، وهذا من شأنه أن يلقي بظلاله على تنفيذ الاتفاق النووي.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية فرضت قبل أكثر من أسبوع عقوبات جديدة على إيران بسبب برنامجها للصواريخ البالستية، وأعلنت الخارجية الأميركية عقوبات بحق 18 فردا وكيانا للاشتباه في صلتهم بدعم البرنامج الإيراني للصواريخ البالستية وغيره من الأنشطة العسكرية غير المتعلقة بالبرنامج النووي.

وأقر مجلس النواب الأميركي بأغلبية ساحقة أمس الثلاثاء فرض عقوبات جديدة على روسيا وإيران وكوريا الشمالية، وأيد مشروع قانون العقوبات على الدول المذكورة 419 نائبا ولم يعترض عليه إلا ثلاثة نواب.

ويفرض المشروع عقوبات على الحرس الثوري الإيراني بتهمة دعم الإرهاب.

المصدر : الجزيرة