جلسة بالكونغرس الأميركي لبحث التدخلات الروسية
آخر تحديث: 2017/3/8 الساعة 06:42 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/3/8 الساعة 06:42 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/10 هـ

جلسة بالكونغرس الأميركي لبحث التدخلات الروسية

برلمانيون أميركيون يعتزمون استجواب كبار مسؤولي الاستخبارات في إدارة أوباما (رويترز)
برلمانيون أميركيون يعتزمون استجواب كبار مسؤولي الاستخبارات في إدارة أوباما (رويترز)

تعقد في الكونغرس في العشرين من الشهر الحالي أول جلسة استماع علنية كبيرة حيال محاولات التدخل الروسية في الحملة الانتخابية الأميركية عام 2016.

وأعلن رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب ديفين نونس أنه في الجلسة سيَستجوب برلمانيون كبارَ مسؤولي الاستخبارات الأميركية في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، حيال القضية التي ظللت بداية ولاية الرئيس دونالد ترمب.

وسيشارك في الجلسة المدير السابق للمخابرات الوطنية جيمس كلابر، والمدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) جون برينان، والمدير الحالي لوكالة الأمن القومي مايك روجرز، ومدير مكتب التحقيقات الفدرالي جيمس كومي.

ويشمل نطاق تحقيق اللجنة عمليات قرصنة الحزب الديمقراطي، التي تنسبها واشنطن إلى موسكو، وتسريب معلومات سرية إلى الصحافة، إضافة إلى اتصالات محتملة بين مسؤولين روس ومقربين من ترمب.

ومن المفترض أن يشمل التحقيق أيضا الاتهام الصادم الذي وجهه ترمب الأسبوع الماضي إلى أوباما حيال عمليات التنصت على برجه. وقد نفى مقربون من أوباما علنا تلك الادعاءات.

وتحقق لجان أخرى، خصوصا لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ، بالتدخلات الروسية، إلا أنه لم تحدد جلسة علنية حتى الآن. وينفي ترمب أي تورط مع موسكو قبل انتخابات الرئاسة التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

المصدر : الفرنسية

التعليقات