تركيا تنتقد تصريحات وزير نمساوي عن زيارة أردوغان

تركيا تنتقد تصريحات وزير نمساوي عن زيارة أردوغان

سبق للرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن روج لعمليات تصويت سابقة بين أتراك يقيمون في أوروبا (الأناضول)
سبق للرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن روج لعمليات تصويت سابقة بين أتراك يقيمون في أوروبا (الأناضول)
انتقدت الحكومة التركية النمسا اليوم الاثنين بعد تصريح وزير خارجيتها بعدم ترحيب بلاده بترويج الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للاستفتاء المقرر في تركيا حول الدستور المقبل؛ بين الأتراك المقيمين في النمسا.

وقال نعمان قورتولموش نائب رئيس الوزراء التركي في مؤتمر صحفي إن بلاده لا ترحب بتصريحات وزير الخارجية النمساوي سباستيان كورتس بشأن زيارة للرئيس أردوغان قبل التصويت على الدستور في أبريل/نيسان المقبل، مشيرا إلى أن الاستفتاء لا يخص النمسا.

وكتب وزير الخارجية النمساوي في تعليق له في حسابه على موقع فيسبوك "بإمكان الرئيس التركي أن يأتي إلى أوروبا والنمسا في زيارات رسمية ثنائية، لكن ليس لتصدير الحملة الانتخابية التركية إلى النمسا"، وأوضح أنه إذا عقد الرئيس التركي لقاء مع أتراك في النمسا فذلك سيؤجج "الانشقاقات" و"التوتر" داخل الجالية التركية في البلاد، حسب تعبيره.

وفي سياق متصل، أشارت الخارجية النمساوية إلى أن زيارة أردوغان للنمسا في صيف 2014 ضمن إطار حملته للانتخابات الرئاسية "أثارت توترا بين أنصار حزب العدالة والتنمية والأتراك الأكراد".

وكان رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم أعلن منتصف فبراير/شباط الجاري أن الرئيس أردوغان ينوي زيارة أوروبا في إطار حملته من أجل الاستفتاء، دون أن يوضح البلدان التي سيزورها.

يذكر أنه يعيش في النمسا نحو 360 ألف شخص من أصل تركي، بينهم 117 ألفا من المواطنين الأتراك.

ويشار إلى أن تركيا ستنظم استفتاء يوم 16 أبريل/نيسان المقبل حول تعديل دستوري يهدف إلى تحويل النظام السياسي للبلاد من نظام برلماني إلى نظام رئاسي.

المصدر : وكالات