ترامب وكلينتون يبدآن المرحلة الأخيرة من حملتيهما الانتخابية
آخر تحديث: 2016/9/6 الساعة 11:31 (مكة المكرمة) الموافق 1437/12/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/9/6 الساعة 11:31 (مكة المكرمة) الموافق 1437/12/5 هـ

ترامب وكلينتون يبدآن المرحلة الأخيرة من حملتيهما الانتخابية

استطلاعات الرأي الأخيرة تظهر تقاربا في حظوظ ترامب وكلينتون بالفوز برئاسة الولايات المتحدة (رويترز)
استطلاعات الرأي الأخيرة تظهر تقاربا في حظوظ ترامب وكلينتون بالفوز برئاسة الولايات المتحدة (رويترز)

بدأ كل من المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب ومنافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون أمس الاثنين المرحلة الأخيرة من الحملة الانتخابية التي تستمر شهرين، منطلقين من ولاية أوهايو.

وعادة ما تنطلق المرحلة الأخيرة من الحملة مع عطلة عيد العمال، حيث اختار المرشحان أن يبدآ يومهما في كليفلاند بولاية أوهايو.

ورغم أن ترامب لا يزال متأخرا عن كلينتون في الكثير من الولايات التي ستحدد على الأرجح نتيجة الانتخابات فقد اقترب من التعادل معها في بعض استطلاعات الرأي الوطنية بل وتقدم عليها في استطلاعات أخرى.

وأظهر أحدث استطلاع لرويتر و"إبسوس" يوم الجمعة الماضي أن ترامب يتمتع بدعم 40% من الناخبين المحتملين مقابل 39% لكلينتون التي كانت متقدمة عليه في الآونة الأخيرة بفارق ثماني نقاط مئوية.

ويأتي تعافي ترامب من سلسلة من الانتكاسات التي أصاب بها نفسه بعد تعيين فريق جديد لإدارة حملته وبعد أن بدأ المرشح الجمهوري يظهر انضباطا أكبر في تصريحاته ويقرأ كلماته خلال التجمعات الانتخابية من شاشة بدلا من الارتجال.

هجمات متبادلة
ومع ازدياد زخم الحملة الانتخابية أكد ترامب أمس الاثنين أنه سيشارك في ثلاث مناظرات رئاسية بمواجهة هيلاري كلينتون بعدما أثار شكوكا حيال الموضوع خلال الأسابيع الماضية.    

وقال ترامب للصحفيين المدعوين -في خطوة نادرة الحدوث- للانضمام إليه في طائرته "أخطط للقيام بالمناظرات الثلاث"، مضيفا أن "إعصارا أو كارثة طبيعية" فقط سيجعلونه يغير رأيه.    

وتجري المناظرة الأولى في 26 سبتمبر/أيلول بجامعة هوفسترا في ولاية نيويورك، أما المناظرتان الأخريان فمقررتان في التاسع من أكتوبر/تشرين الأول في جامعة واشنطن في سانت لويس (وسط)، وفي الـ19 من الشهر نفسه بجامعة نيفادا في لاس فيغاس (جنوب غرب).

وهاجمت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة في كلمتها بمهرجان عيد العمال في كليفلاند أسلوب حملة ترامب، وقالت إن الولايات المتحدة تحتاج إلى انتخابات "تقدر طبيعة المستقبل الإيجابي الذي سيحسن معيشة الشعب في أوهايو، وإن الوعود الجوفاء والهجوم العنصري لن يؤديا هذا الغرض". 

وتطرقت كلينتون إلى علاقات الولايات المتحدة مع روسيا مبدية قلقها من "تقارير موثوقة تتحدث عن تدخل الحكومة الروسية في انتخاباتنا".

وقالت في ردها على أسئلة الصحفيين الذين رافقوها للمرة الأولى على متن الطائرة الجديدة المخصصة لحملتها الانتخابية "سنأخذ هذه التهديدات والهجمات على محمل الجد". وهاجمت منافسها الجمهوري، قائلة إن لديه "جاذبية غريبة" للطغاة.

وانتقدت كلينتون في حوار مع شبكة "أي بي سي" الإخبارية زيارة ترامب للمكسيك الأسبوع الماضي، وأشارت إلى أنها لم تكن لتقبل دعوة الرئيس المكسيكي إنريكي بينيا نييتو لزيارة بلاده قبل الانتخابات التي ستعقد في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

غير أن حملة ترامب ترى أن زيارته للمكسيك وظهوره بجانب رئيسها أعطيا زخما لحظوظ مرشحهم.

بدوره، قدم ترامب دعوة "نادرة" إلى الصحفيين لمرافقته على متن طائرته الخاصة، وبدأ يخفف من موقفه المتشدد إزاء قضية الهجرة، قائلا "أنا منشغل الآن بأمر الوظائف".

المصدر : وكالات

التعليقات