أدلى الناخبون في أذربيجان بأصواتهم ضمن استفتاء على تعديلات دستورية تعزز صلاحيات الرئيس إلهام علييف
وتطيل مدة ولايته.

وقالت لجنة الانتخابات إن نسبة المشاركة بلغت بحلول ظهر اليوم الاثنين 30%، ويحق لنحو 5.2 ملايين ناخب مسجلين في اللوائح الانتخابية التصويت في الاستفتاء الخاص بتعديل عدد من المواد، وعلى رأسها المادة الـ23، وإضافة ست مواد جديدة للدستور. ويشارك في مراقبة الاستفتاء 117 مراقبا أجنبيا وأكثر من خمسين ألف مراقب محلي.

وتنص التعديلات التي يتم الاستفتاء عليها على زيادة صلاحية رئيس الجمهورية الأذربيجانية وتقوية حصانته، وزيادة فترة الرئاسة من خمس إلى سبع سنوات، واستحداث منصب نائب أول للرئيس يكون بصلاحيات تامة في غياب الرئيس، وإلغاء شرط الحد الأدنى من العمر للترشح لمنصب الرئاسة وهو 35 عاما.

ومن أهم المواد التي ستضاف إلى الدستور تلك المتعلقة بحق الملكية، وهي إعطاء الصلاحية للدولة بتحديد ملكية الأراضي والعقارات للمواطنين. ونظمت المعارضة مظاهرات قبيل الاستفتاء، واتهم قادتها علييف -الذي يحكم البلاد من 2003 بعد وفاة والده حيدر علييف- بالسعي إلى تشديد قبضته وأسرته على السلطة في هذا البلد الغني بالنفط.

وكانت تعديلات دستورية تم التصويت عليها في 2009 ألغت تحديد مدة الرئاسة بولايتين، مما يتيح للرئيس الاستمرار في الحكم بعد انتهاء ولايته الحالية في 2018.

المصدر : الجزيرة + وكالات