حقق حزب روسيا الموحدة المدعوم من الرئيس فلاديمير بوتين فوزا كبيرا في الانتخابات التشريعية اليوم الاثنين، وحصل على 54.3% من الأصوات بعد فرز كل الأصوات، مما يعني فوزه بالغالبية المطلقة في البرلمان.

وأظهر الفرز الكامل للأصوات أن الحزب الشيوعي جاء في المركز الثاني بحصوله على 13.5%  من الأصوات، يليه الحزب الديمقراطي الحر 13.3%، ثم حزب روسيا العادلة 6.2%.

وطبقا للتقديرات سيشغل حزب روسيا الموحدة 338 مقعدا على الأقل في مجلس النواب (الدوما) من أصل 450 مقعدا، مما يضمن له غالبية مطلقة.

وكان الحزب يشغل 238 مقعدا من قبل. وهذه النتيجة تسمح لبوتين بالاستعداد للترشح لولاية رئاسية رابعة عام 2018.

وقالت اللجنة الانتخابية إن 47.8% فقط من الناخبين صوتوا مقابل 60% في الانتخابات السابقة التي جرت في ديسمبر/كانون الأول 2011، مما يشير إلى أن عددا من الناخبين لم يتوجهوا إلى مراكز الاقتراع معتبرين أن نتائجها "محسومة سلفا".

المصدر : وكالات