قال مسؤولون أفغان إن مسلحين قتلا اليوم بعدما اقتحما مستشفى بمدينة قندهار جنوبي البلاد ونشب تبادل لإطلاق النار بينهما وبين قوات الأمن قتل فيه أحد أفراده.

وقال المتحدث باسم حاكم إقليم قندهار صميم خبالواك إن المستهدف بالهجوم كان على ما يبدو نائب الحاكم الذي كان يعتزم زيارة مستشفى ميرويس، وهي منشأة إقليمية كبرى تقدم الخدمات الطبية لأكثر من خمسة ملايين شخص، وبها قسم لإسعاف مصابي الحرب، وبينهم أفراد من الجيش والشرطة.

ولم تعلن أي جهة حتى الساعة المسؤولية عن الهجوم.

وتشهد مناطق متفرقة من أفغانستان هجمات مسلحة في الأشهر الأخيرة، وهو ما بدد الثقة بقدرة حكومة كابل على ضبط الأمن في البلاد بعد 15 عاما على إسقاط حكم حركة طالبان.

المصدر : وكالات