قال القائد السابق لمنطقة الضفة الغربية في جيش الاحتلال اللواء جادي شمني إن الجيش الإسرائيلي بلغ مرحلة متقدمة في التفنن في إدارة الاحتلال وتبريره والتحكم في حياة الفلسطينيين. وأضاف متباهيا "نحن أبطال العالم في الاحتلال"، كما وصف نفسه بأنه كان قائدا للاحتلال.

وخلال ندوة حول مستقبل التسوية السياسية مع الفلسطينيين في هرتسليا، قال إن التحكم في حياة الفلسطينيين والسيطرة عليهم تشغل الجيش الإسرائيلي عن الالتفات إلى التحديات الإستراتيجية الماثلة أمامه.

وأوضح شمني أن هذا الأمر يؤدي إلى فقدان الجيش الإسرائيلي لقيمه وأهليته، على حد تعبيره.

وأكد أنه لم يكن بمقدروه الإدلاء بهذا الحديث عندما كان قائدا بالجيش، لأن المستوى السياسي هو من يوجه الجيش ويتحكم فيه.

وأوضح شمني أن إسرائيل لا تقبل أي تسوية مع الفلسطينيين دون ترتيبات وضمانات أمنية، وأن الفلسطينيين لن يقبلوا بالبقاء تحت الاحتلال إلى الأبد.

 

 

المصدر : الجزيرة