أفادت مصادر طبية تركية بمقتل ثمانية من رجال الشرطة على الأقل وإصابة نحو 45 في تفجير سيارة مفخخة استهدف مقرا لقوات التدخل السريع التابعة للشرطة في ناحية جيزرة من محافظة شيرناق جنوب شرقي تركيا على الحدود مع سوريا والعراق.

وطوقت قوات الأمن موقع الانفجار وبدأت حملة تفتيش واسعة بحثا عن منفذي الهجوم الذي أدى إلى تدمير المقر العام لقوات مكافحة الشغب، وتحطم نوافذ العديد من المنازل والمحلات التجارية المحيطة، بينما غطت سحابة من الدخان الأسود السماء.

وذكرت وكالة الأناضول التركية أن انفجارا وقع على بعد خمسين مترا عن المبنى بالقرب من نقطة مراقبة، مشيرة إلى أن اثنين من الجرحى في حالة خطيرة، وأن المعلومات الأولية تشير إلى ضلوع حزب العمال الكردستاني فيه.

ويأتي هذا بعد يومين على بدء القوات التركية حملة غير مسبوقة في سوريا المجاورة تستهدف تنظيم الدولة الإسلامية وقوات حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا.

 

 

المصدر : الجزيرة + وكالات