أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه أمس الثلاثاء أن مرشحة الحزب الديمقراطي للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون تتقدم على منافسها الجمهوري دونالد ترامب بفارق 12 نقطة مئوية، وهو أقوى أداء لها هذا الشهر.

وأظهر الاستطلاع -الذي أجراه معهد إبسوس بالتعاون مع وكالة رويترز في الفترة من 18 إلى 22 أغسطس/آب الجاري- أن 45% من الناخبين المحتملين يؤيدون كلينتون مقابل 33% لترامب. 

كما أشار إلى أن حوالي 22% من الناخبين الذين من المرجح أن يدلوا بأصواتهم في انتخابات الرئاسة لن يؤيدوا أيا من المرشحين.
 
ومنذ بداية حملة الانتخابات الرئاسية تظهر كلينتون تقدما على ترامب، لكن النتيجة الأخيرة تمثل الأفضل مقارنة بعدة استطلاعات جرت الأسابيع القليلة الماضية وتراوحت فيها نسبة تقدمها بين
3 و9 نقاط مئوية.
 
ومن المقرر أن تجرى الانتخابات الرئاسية في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، لاختيار من يخلف الرئيس الحالي باراك أوباما المنتمي للحزب الديمقراطي.

المصدر : رويترز