تبنى تنظيم الدولة الإسلامية الخميس هجوما على موقع لشرطة المرور خارج العاصمة الروسية موسكو وقع الأربعاء وقتل فيه المهاجمان، بينما أصيب شرطيان، أحدهما إصابته خطيرة.

وأوردت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن مقاتلين من التنظيم هاجما أفرادا من الشرطة الروسية في منطقة بالاشيكا شرق موسكو.

وقالت لجنة التحقيقات الروسية إن مسلحين -لم تحدد هويتهما- هاجما بأسلحة نارية وفأسين موقعا لشرطة المرور خارج العاصمة، مضيفة أن أحد المهاجمين قتل بالرصاص أثناء مهاجمته الموقع، في حين قتل الآخر عندما حاول المقاومة.

ويأتي الهجوم بعد أكثر من أسبوعين على تهديد تنظيم الدولة بشن هجمات داخل روسيا.

وكان جهاز الأمن الروسي أعلن الخميس أنه ضبط متفجرات وأسلحة خلال مداهمات في إطار تفكيك شبكة دعاية إلكترونية لتنظيم الدولة في مناطق بالأورال وسيبيريا الغربية.

يشار إلى أن روسيا تشن يوميا غارات جوية على مواقع عدة لتنظيم الدولة في الأراضي السورية، ولا سيما مدينة دير الزور ومحيطها، ومحافظة الرقة.

المصدر : الجزيرة,رويترز