يقوم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بزيارة إلى تركيا غدا الجمعة لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين وملفات دولية وإقليمية في مقدمتها الأزمة السورية.

وأعلنت الخارجية التركية اليوم الخميس أن ظريف سيلتقي رئيس الوزراء بن علي يلدرم قبل أن يتوجه إلى المجمّع الرئاسي للقاء الرئيس رجب طيب أردوغان.

ويأتي الإعلان عن زيارة ظريف لأنقرة يعد يوم من تصريح وزير الجمارك التركي بأن التبادل التجاري مع إيران زاد بنسبة 30% بعد رفع العقوبات التي كانت مفروضة عليها.

وذكر الوزير التركي أن الشركات الإيرانية والتركية تعمل معا في استثمارات مشتركة بدول أخرى.

يُذكر أن مواقف إيران وتركيا متعارضة بشأن الوضع في سوريا، حيث تدعم طهران حكومة الرئيس السوري بشار الأسد بينما تساند أنقرة المعارضين له.

لكن إبراهيم رحيم بور نائب وزير الخارجية الإيراني صرح الاثنين الماضي بأن المنطقة بحاجة لعلاقات طيبة بين بلاده وروسيا وتركيا.

وطالب رحيم بور بتعاون جديد تحت صيغة "تركيا-روسيا-إيران" وأكد أن بلاده مستعدة للمضي بهذا الاتجاه.

المصدر : الجزيرة + وكالات