قالت مصادر أمنية إن خمسة جنود قتلوا وثمانية آخرين أصيبوا في إقليم شرناق بجنوب شرق تركيا اليوم في هجوم يعتقد أن مسلحين من حزب العمال الكردستاني قاموا بتنفيذه.

وأضافت المصادر أن المسلحين نفذوا تفجيرا خلال مرور مركبة عسكرية بمنطقة ألدير في شرناق، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

من جهة أخرى، نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر أمني أن عبوة يدوية الصنع فجرت عن بعد لدى مرور قافلة عسكرية في ألدير القريبة من الحدود العراقية.

كما أفادت وكالة الأناضول أمس الثلاثاء أن جنديا تركيا ثانيا توفي بالمستشفى متأثرا بجروح جراء هجوم نفذه حزب العمال الكردستاني في ديار بكر بجنوب شرق البلاد.

ونقلت عن مصادر أمنية أن الاشتباكات التي وقعت بين قوات الأمن التركية ومسلحي حزب العمال أمس الثلاثاء بمنطقة ليجه-كولب أدت إلى مقتل جندي وإصابة ثلاثة آخرين بجروح، قبل أن تعلن مصادر طبية وفاة أحد الجرحى بالمستشفى الذي نقل إليه.

وكانت محافظة ديار بكر أعلنت في وقت سابق الثلاثاء عن حظر للتجول على مدار الساعة في 13 قرية قرب كولب وبلدتين أخريين بالمحافظة التي تسكنها أغلبية كردية.

وتزايدت الهجمات على الجيش منذ انتهاء وقف إطلاق النار في يوليو/تموز 2015 بعدما استمر سنتين ونصف السنة بالجنوب الشرقي الذي تسكنه أكثرية كردية، وأسفرت تلك الهجمات عن مئات القتلى في صفوف قوات الأمن.

المصدر : وكالات