حذر رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر من أن الاتفاق المبرم مع تركيا قبل أشهر بشأن اللاجئين قد ينهار، وعزا ذلك إلى احتمال تراجع أنقره عنه.

وقال يونكر في مقابلة نشرتها اليوم صحيفة "كوريير" المجرية إن خطر انهيار الاتفاق "كبير"، وأضاف أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ألمح مرارا إلى أنه يريد إعادة النظر في هذا الاتفاق.

كما ذكر أن الاتفاق لا يزال هشا، وتوقع أن يتدفق اللاجئون مجددا من تركيا إلى دول الاتحاد الأوروبي في حال انهار.

ونص اتفاق إعادة القبول -الذي وقع في 18 مارس/آذار الماضي- على أن تستعيد تركيا اللاجئين المنطلقين من سواحلها إلى اليونان، وتؤوي السوريين منهم في مخيمات، وترسل لاجئا سوريا مسجلا لديها إلى بلدان الاتحاد الأوروبي مقابل كل سوري معاد إليها، على أن يتكلف الاتحاد بنفقات التبادل وإعادة القبول.

واتهم الرئيس التركي في تصريحات له قبل يومين الاتحاد الأوروبي بعدم الوفاء بالتزاماته المالية في إطار الاتفاق الثنائي حول اللاجئين. وكانت الدول الأوروبية تعهدت بتقديم 3.3 مليارات يورو (3.7 مليارات دولار) دفعة أولى لدعم اللاجئين السوريين في تركيا.

وأعلنت المفوضية الأوروبية الخميس أنها ستصرف بموجب الاتفاق 1.4 مليار يورو لتركيا، وقالت إن إجمالي الدفعات المقدمة لأنقرة حتى الآن بلغ 2.1 مليار يورو. 

المصدر : وكالات