قالت الشرطة الصربية إن خمسة أشخاص قتلوا وأكثر من عشرين آخرين أصيبوا في وقت مبكر من صباح اليوم السبت عندما دخل رجل مقهى في شمال صربيا وفتح النار من بندقية آلية.

وأضافت في بيان أن الرجل "اقتحم المقهى وأطلق النار من بندقية آلية، فقتل زوجته وامرأة أخرى، وواصل إطلاق النار على أشخاص آخرين في المقهى" الواقع بمدينة زيتيستي الصغيرة التي تبعد 80 كلم شمال بلغراد.

وأوقفت الشرطة الرجل المولود عام 1978 وفتحت تحقيقا في الحادث.

وقال وزير الداخلية نيبويسا ستيفانوفيتش في تصريحات صحفية إن "الغيرة قد تكون الدافع.. لقد كان رجلا هادئا وليس له سجل إجرامي".

وتوجد مئات الآلاف من قطع السلاح غير المرخصة في صربيا وأغلب دول منطقة غرب البلقان بعد حروب واضطرابات شهدتها في التسعينيات.

وفي محاولة لتقليل عدد تلك الأسلحة عرضت الشرطة الصربية عفوا عمن سيسلم أو يرخص الأسلحة حتى نوفمبر/ تشرين الثاني.

المصدر : وكالات