رفعت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية اليوم الاثنين الحظر الذي فرضته على رحلات شركة الخطوط الجوية التركية إلى الولايات المتحدة بعد محاولة الانقلاب الفاشلة الجمعة الماضي.

وحظرت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية السبت على كل شركات الطيران التوجه من تركيا إلى الولايات المتحدة بعد محاولة الانقلاب الفاشلة، وأصدرت الإدارة أيضا بيانا حظر على كل الطائرات التجارية والخاصة الأميركية الذهاب إلى تركيا.

وقال البيان إن إدارة الطيران الاتحادية تراقب الوضع في تركيا "بالتنسيق مع شركائنا في وزارة الخارجية ووزارة الأمن الداخلي وستقوم بتحديث القيود مع تطور الوضع".

ومنعت السلطات الأميركية للطيران المدني جميع الرحلات من إسطنبول وأنقرة وإليهما، معللة ذلك بأن الأمن في مطار أتاتورك الدولي في إسطنبول "تراجع كثيرا"، ومنعت أي موظف أميركي من استخدامه.

وعلقت عدة شركات طيران دولية رحلاتها إلى تركيا، رغم جهود سلطات أنقرة لإعادة الحياة إلى طبيعتها بعد محاولة الانقلاب الفاشلة، لكن عددا منها استأنف رحلاته بشكل طبيعي منذ أمس الأحد.

وهوت أسهم شركة الخطوط الجوية التركية 12.6% اليوم الاثنين في أكبر تراجع في يوم واحد منذ عام 2013.

المصدر : الجزيرة + وكالات