رصدت كاميرا الجزيرة ما تعرض له البرلمان التركي خلال العملية الانقلابية الفاشلة فجر السبت وتمثل في سبع غارات من طيران الانقلابيين، وأدى القصف المتكرر إلى حصول دمار داخل المبنى الذي كان هدفا رئيسيا للانقلابيين.

وأفشلت السلطات محاولة انقلاب عسكري تورط فيه عدد كبير من الجنرالات والضباط، وقتل خلال المحاولة الفاشلة 208 أشخاص بينهم ستون شرطيا وثلاثة جنود و145 مدنيا، فضلا عن إصابة 1491، وفق ما أعلن رئيس الوزراء بن علي يلدرم اليوم.

وتم إيقاف سبعة آلاف و543 شخصا منهم مئة شرطي، وستة آلاف عسكري برتب مختلفة بينهم 103 جنرالات و755 قاضيا ومدعيا عاما و650 مدنيا.

وفي ليلة الانقلاب الفاشل أكدت وسائل إعلام تركية أن مبنى البرلمان تعرض للقصف عدة مرات من قبل مروحيات الانقلابيين باعتباره هدفا رئيسيا ضمن مخططهم. وقد هزت عدة انفجارات قوية على الأقل المبنى لتحدث دمارا كبيرا.

المصدر : الجزيرة