قالت رئاسة أركان الجيش التركي إن محاولة الانقلاب فشلت ليل الجمعة بجهود أغلبية عناصر الجيش وقوات الأمن، وإن الشعب لعب الدور الأكبر في إحباطه، مؤكدة أن الجيش رهن إشارة الدولة والشعب.

وأصدرت رئاسة الأركان العامة التركية اليوم الأحد بيانا جاء فيه أنه "تم إحباط مخطط الانقلابيين الخونة قبل بلوغ أهدافهم، حيث تصدت لهم الأغلبية الساحقة من منتسبي القوات المسلحة الشجعان، إلى جانب قوات الأمن الباسلة".

وأضافت أن الشعب التركي لعب أكبر دور في منع محاولة الانقلاب بنزوله إلى الشوارع، وأنه نجح في "حماية أبناء القوات المسلحة الحقيقيين".

وأكدت رئاسة الأركان أنه تم تحييد الانقلابيين، وأنهم سينالون عقابهم عبر القضاء، مؤكدة أن "القوات المسلحة على رأس مهامها تحت إمرة الدولة والشعب".

وكان نحو 265 شخصا قد قتلوا وجرح المئات من الأشخاص في المحاولة الانقلابية الفاشلة التي قادتها مجموعة من الضباط المنتسبين لمنظمة الكيان الموازي التي يتزعمها رجل الدين فتح الله غولن أول أمس الجمعة، وفق ما ذكرت السلطات التركية.

المصدر : وكالات