مئات المفقودين بغرق مركب قبالة اليونان
آخر تحديث: 2016/6/3 الساعة 16:02 (مكة المكرمة) الموافق 1437/8/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/6/3 الساعة 16:02 (مكة المكرمة) الموافق 1437/8/28 هـ

مئات المفقودين بغرق مركب قبالة اليونان

نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن منظمة الهجرة الدولية اليوم الجمعة قولها إن 700 شخص على الأقل كانوا على متن قارب غرق قبالة جزيرة كريت اليونانية، بينما قال خفر السواحل اليوناني إنه أنقذ أكثر من 200 مهاجر غير نظامي كانوا على متن هذا المركب جنوب بحر إيجه.

وقالت المنظمة في بيان صدر في جنيف "تم إنقاذ أكثر من 250 شخصا قبالة كريت بعد غرق القارب الذي أبحر من أفريقيا وعلى متنه ما لا يقل عن 700 مهاجر".

من جهته ذكر المتحدث باسم خفر السواحل نيكوس لاكاديانوس لتلفزيون سكاي، أنه لم يتضح بعد عدد الذين كانوا على متن القارب، لكن بناء على التقييم الأولي من المستبعد أن القارب كان يحمل أكثر من العدد الذي جرى إنقاذه حتى الآن، مشيرا إلى أن أحوال الطقس جيدة.

وقال مدير الوحدة القانونية في المركز الأورومتوسطي إحسان عادل، إن عدد الذين كانوا على متن القارب ليس مؤكدا، مشيرا إلى أن من كانوا على متنه ذكروا أن عددهم يتراوح بين 600 و700 شخص.

وأضاف عادل في تصريحات للجزيرة أنه تم قبل ساعة انتشال 352 شخصا وأربع جثث بينهم طفل، لافتا إلى أنه كلما مر الوقت تضاءل احتمال العثور على ناجين، ما يرجح حدوث كارثة جديدة بالمتوسط.

هجوة ومآس
وتقع كريت في أقصى جنوب اليونان شمالي ليبيا ومصر. ووصلت مجموعة من 113 مهاجرا معظمهم أفغان إلى الجزيرة يوم الأربعاء في أكبر دفعة من المهاجرين تصل إلى الجزيرة منذ بدأت الأزمة.

وفي وقت سابق اليوم أعلنت البحرية الليبية العثور على جثث 104 مهاجرين على أحد الشواطئ الليبية.

وأدى الطقس الدافئ وهدوء مياه البحر المتوسط إلى ارتفاع عدد الأشخاص الذين يحاولون الوصول لإيطاليا من ليبيا في الأسابيع الأخيرة، حيث يعمل مهربو البشر في ليبيا بلا رادع تقريبا.

ويوم أمس الخميس قال مسؤول في الهلال الأحمر إن الأمواج جرفت ما لا يقل عن 25 جثة لمهاجرين -غرقوا أثناء محاولتهم عبور البحر المتوسط- قرب ساحل مدينة زوارة في غرب ليبيا.

وغرق المئات هذا الأسبوع مع زيادة عدد المهاجرين من ساحل شمال أفريقيا إلى إيطاليا. ويعتقد أن كثيرا من القوارب قد غادرت من الساحل قرب مدينتي زوارة وصبراتة الليبيتين.

وعبر حتى الآن أكثر من 40 ألف مهاجر هذا العام البحر المتوسط من شمال أفريقيا لإيطاليا دفعوا أموالا لمهربين من أجل هذه الرحلة الخطرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات