أعلنت الشرطة البريطانية أن المشتبه به في قضية مقتل النائبة البرلمانية جو كوكس سيمثل اليوم السبت أمام القضاء.

وقال نيك والن قائد شرطة ويست يوركشير (شمال إنكلترا) في بيان "لقد وجهنا للتو تهمة القتل إلى توماس مير (52 عاما) من بيرستال، وسيمثل اليوم (السبت) أمام قضاة محكمة وستمنستر" في وسط لندن.

ويواجه توماس مير عدة تهم، من بينها القتل، والإيذاء الجسدي الشديد، وحيازة سلاح ناري بقصد ارتكاب جريمة جنائية، وحيازة سلاح هجومي، حسبما أكد نيك والن.

وكانت كوكس -النائبة في البرلمان عن حزب العمال- تؤيد بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي. وقال شهود إن رجلا كان يصيح "بريطانيا أولا" قام بإطلاق النار وطعنها في دائرتها الانتخابية قرب مدينة ليدز في شمال إنجلترا يوم الخميس.

وقال والين إن كوكس "تعرضت لهجوم وأصيبت بجروح خطيرة بسلاح ناري وسكين، ورغم مساعدة بعض المارة وخدمة الإسعاف ورجال الشرطة الذين وصلوا بسرعة إلى المكان توفيت مع الأسف متأثرة بجروحها".

واغتيلت كوكس (41 عاما) في وضح النهار أمام مكتبة تلتقي فيها عادة بأهالي دائرتها. وهي أم لطفلتين (3 و5 سنوات)، وكانت عاملة سابقة في المجال الإنساني ومعروفة بدفاعها عن اللاجئين السوريين.

وهي أول عضو في البرلمان البريطاني يغتال منذ مقتل النائب إيان غو على يد مسلحي الجيش الجمهوري الإيرلندي في تفجير سيارة مفخخة عام 1990.

المصدر : الفرنسية,رويترز