أعلن زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في تسجيل صوتي مبايعته الزعيم الجديد لحركة طالبان الأفغانية الملا هيبة الله أخندزاده، ونعى سلفه الملا أختر منصور الذي قتل في ضربة أميركية بطائرة من دون طيار الشهر الماضي.

وقال الظواهري "استمرارا على طريق الجهاد وسعيا في جمع كلمة المجاهدين واقتداءً بقادتنا الشهداء.. فإني بوصفي أميرا لجماعة قاعدة الجهاد أتقدم إليكم ببيعتنا لكم مجددا نهج الشيخ أسامة (بن لادن) في دعوة الأمة المسلمة لتأييد الإمارة الإسلامية وبيعتها".

وأضاف في تسجيل صوتي بث عبر الإنترنت -مدته 14 دقيقة- لم يتسن التأكد من مصداقيته "نبايعكم على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وعلى سنة الخلفاء الراشدين المهديين رضي الله عنهم، ونبايعكم على إقامة الشريعة حتى تسود بلاد المسلمين حاكمة لا محكومة.. قائدة لا مقودة.. لا تعلوها حاكمية ولا تنازعها مرجعية".

وزاد "نبايعكم على البراءة من كل حكم أو نظام أو وضع أو عهد أو اتفاق، أو ميثاق يخالف الشريعة سواء كان نظاما داخل بلاد المسلمين أو خارجها من الأنظمة أو الهيئات أو المنظمات التي تخالف أنظمتها الشريعة كهيئة الأمم المتحدة وغيرها، ونبايعكم على الجهاد لتحرير كل شبر من ديار المسلمين المغتصبة السليبة".

وكانت حركة طالبان عينت أخندزاده خلفا للملا أختر منصور الذي أكدت مقتله في غارة جوية أميركية نفذتها طائرة مسيرة الشهر الماضي.

وقالت يوم 25 مايو/أيار الماضي إن قرار تعيين أخندزاده جاء بعد اتفاق أعضاء مجلس الشورى التابع لها بالإجماع، في وقت دعت الحكومة الأفغانية زعيم الحركة الجديد لإنهاء الحرب أو مواجهة عواقب وخيمة.

المصدر : رويترز