اعتقلت الشرطة الأميركية المحلية أمس الجمعة شخصا يشتبه في أنه أطلق النار وقتل شخصين وأصاب اثنين آخرين في مركزين تجارييْن بولاية ميريلاند شمال العاصمة الأميركية واشنطن.

وأشارت شرطة مقاطعة مونتيغومري بولاية ميريلاند -في مؤتمر صحفي- أن المشتبه فيه في إطلاق النار تم القبض عليه بعد التأكد من صورته.

وأكد الكابتن بول ستاركس من شرطة مونتيغومري أن الشرطة تسعى لتحديد ما إذا كانت الحادثة مرتبطة بواقعة إطلاق نار أخرى حدثت بذات الولاية في أقل من 24 ساعة، واستهدفت امرأة أمام موقف سيارات ما أدى إلى مقتلها.

ويعتقد أن يولاليو سيفيا تورديل (62 عاما) الضابط بوزارة الأمن الداخلي هو المشتبه فيه في قتل زوجته، وإطلاق النار على أحد المارة الخميس في بيلتسفيل بولاية ميريلاند.

ونقلت رويترز عن الشرطة قولها إن المحققين اشتبهوا في تورديل بعد عمليتي إطلاق نار بمقاطعة مونتيغومري المجاورة. وأضافت الوكالة أنه هدد بـالانتحار.

وأغلقت السلطات بصفة مؤقتة 14 مدرسة قرب المواقع التي شهدت إطلاق النار أمس الجمعة، وكذلك جميع المنشآت الترفيهية بالمقاطعة كإجراء احترازي.

المصدر : الجزيرة + رويترز