انتخب أعضاء مجلس خبراء القيادة في إيران رجل الدين المحافظ أحمد جنتي رئيسا جديدا للمجلس في دورته الخامسة ولمدة ثماني سنوات قادمة.

وحصل جنتي (تسعون عاما) -الذي يترأس أيضا مجلس صيانة الدستور- على 51 صوتا من أصوات أعضاء مجلس خبراء القيادة البالغ عددهم 88 عضوا، فيما حصل كل من إبراهيم أميني ومحمود هاشمي شهرودي على 21 و13 صوتا على التوالي.

ويكتسب المجلس الحالي لخبراء القيادة أهمية كبيرة بعد أن منح مرشد الجمهورية علي خامنئي المجلس الضوء الأخضر للبدء في التحضير لانتخاب مرشد جديد للبلاد شرط أن يكون مرشدا ثوريا، حسب تعبيره.

ويعد مجلس خبراء القيادة من المجالس المهمة في إيران، إذ تقع على عاتقه مهمة مراقبة عمل وتقييم أداء المرشد، فضلا عن إمكانية عزله وتعيين مرشد آخر بدلا منه إذا ما اقتضى الأمر ذلك.

والمرشد في إيران يتمتع بصلاحيات واسعة ويعتبر صاحب القول الفصل في جميع أمور الدولة بما فيها السياسة الخارجية، وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة، كما أنه من يختص بتعيين رؤساء الهيئة القضائية وهيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية والمجموعات الاقتصادية الكبرى.

المصدر : وكالات