قتل عشرة أشخاص وأصيب 23 آخرون بينهم أحد شيوخ القبائل في شرق أفغانستان إثر هجوم بسيارة مفخخة في وقت متأخر أمس الثلاثاء.

وأكد عطا الله خوجياني المتحدث باسم حاكم إقليم نانغارهار في شرق أفغانستان اليوم أن التفجير وقع أمام منزل الشيخ القبلي مالك دهقان بضاحية نازيان بالإقليم.

وأشار إلى أن الشيخ القبلي يشجع السكان على الانضمام للقوى التي تواجه مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية وطالبان في المنطقة.

وأفاد خوجياني أن من بين المصابين اثنين من أشقاء دهقان وثلاثة أطفال، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير.

وتنشط حركة طالبان في ولاية نانغارهار، إلا أن الولاية تواجه تهديدا متزايدا من أنصار تنظيم الدولة  الذي يرسخ مكانته في أفغانستان متحديا طالبان على أرضها.

وتجهز الحكومة مئات من سكان الإقليم بالأسلحة والتدريب الأساسي لمقاومة الجماعات المسلحة على المستوى المحلي.

المصدر : وكالات