قال الجيش التركي إن ثلاثة من جنوده قتلوا و14 آخرين أصيبوا، اليوم الأحد، في هجوم شنه مسلحون أكراد خلال عملية عسكرية في بلدة نصيبين بجنوب شرق البلاد.

ويشهد جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية اشتباكات بين قوات الأمن وأعضاء من حزب العمال الكردستاني المحظور، بعد أن انهار اتفاق لـ وقف إطلاق النار في يوليو/ تموز الماضي.

وأدت هذه الاشتباكات لتعليق محادثات السلام التي بدأت خريف عام 2012 لوضع حد لـ النزاع الكردي الذي خلف أكثر من أربعين ألف قتيل منذ عام 1984.

كما ذكرت مصادر أمنية أن شرطيا قتل وآخرين أصيبوا اليوم في هجوم بسيارة ملغومة أمام مقر للشرطة بمدينة غازي عنتاب بجنوب شرق تركيا. 

وعلى صعيد متصل، أوقفت الشرطة مساء السبت أربعة أشخاص للاشتباه في اعتزامهم تنفيذ عمل "إرهابي" يستهدف الاحتفال بـ عيد العمال الذي يقام اليوم الأحد بالعاصمة أنقرة.

وقالت وكالة الأناضول إن فرق الاستخبارات ومكافحة "الإرهاب" أوقفت المشتبه فيهم بعمليات متزامنة، بعد مراقبتهم منذ مدة وبعد التحري والتحقيق اتضح أنهم سوريون وينتمون لـ تنظيم الدولة الإسلامية.

المصدر : وكالات