وجه الادعاء البلجيكي اليوم السبت الاتهام لأربعة أشخاص بالمشاركة في "تنظيم إرهابي" والقيام بأعمال "إرهابية"، وأعلنت الشرطة القبض على آخر على علاقة بالهجمات الأخيرة في العاصمة بروكسل، بينما لم تسفر مداهمة مبنى في بروكسل عن اعتقالات أو العثور على أسلحة.
وقال المدعي العام إن محمد عبرينى المشتبه به في هجمات باريس يواجه اتهامات في بلجيكا بارتكاب أعمال "القتل الإرهابية" والمشاركة في "أنشطة جماعة إرهابية"مع ثلاثة أشخاص آخرين.
وبالإضافة إلى عبريني، وجه الاتهام إلى شخص يدعى "أسامة ك."، كان موجودا أثناء التفجير الذي وقع في مترو الأنفاق يوم 22 مارس/آذار، كما وجه الاتهام  إلى شخص ثالث يدعى "بلال.أ. م"، ورابع  يدعى "هرفي  ب . م"، على اعتبار أنهم جزء من التنظيم " الإرهابي".
وأكد المدعي العام الاتحادي أنه لم يثبت بعد إن كان محمد عبريني هو "الرجل ذو القبعة" الذي ظهر في مطار بروكسل قبيل التفجيرات، مشيرا إلى أن الشخصين اللذين اعتقلا مع عبريني أطلق سراحهما.
من جهته، قال وزير العدل البلجيكي كوين جينز إن السلطات البلجيكية في إطار التحقيق بـهجمات بروكسل، ألقت القبض مساء الجمعة على مقاتل سابق في سوريا أنهى حكما بالسجن قبل وقوع الهجمات بأسبوع.
على صعيد متصل، قال رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل السبت إن حكومته ستظل في حالة يقظة بشأن تهديدات المتشددين في البلاد.
أحد أفراد القوات الخاصة البلجيكية في حالة تأهب ببروكسل (رويترز)
مداهمات وتفتيش
وفي وقت سابق السبت، قالت مصادر أمنية إن الشرطة البلجيكية أنهت عملية تفتيش لمجمع سكني في منطقة أتربيك وسط بروكسل  السبت دون أن تعتقل أحدا بعد أن أجلت السكان من المبنى، وقال المدعي العام إنه لم يعثر على أسلحة أو متفجرات بالمكان.
وطوقت الشرطة مجمعا سكنيا يضم متجرا في الدور الأرضي في أتربيك، وشوهد خبراء في الطب الشرعي يدخلون المبنى، وقالت الشرطة إنه تم نشر قناصة أيضا بالمكان.
وكانت الشرطة البلجيكية قد كشفت أمس الجمعة أنها اعتقلت اثنين من المشتبه بهم البارزين في هجمات باريس وبروكسل،  بينهم البلجيكي محمد عبريني، في استمرار لعملياتها لملاحقة مشتبه بهم حاربوا في سوريا أو يتلقون تعليمات من قادة هناك، وفق الشرطة البلجيكية.
وكان عبريني (31 عاما) على القائمة الأوروبية لأبرز المطلوبين منذ رصدته كاميرا أمنية قبل الهجمات التي وقعت في 13 نوفمبر/تشرين الثاني بيومين في سيارة مع صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي بهجمات باريس الذي اعتقل في الآونة الأخيرة.

كما ألقت قوات الأمن البلجيكية القبض على أشخاص آخرين يشتبه في صلتهم بهجمات بروكسل، وفق ما قال الادعاء العام البلجيكي.

المصدر : وكالات