قتل نحو مئة باكستاني وأصيب 133 آخرون في موجة الفيضانات التي ضربت عدة مناطق في باكستان في الآونة الأخيرة.

وقالت مصادر في خلية الأزمات الوطنية إن الأمطار الغزيرة تسببت في حدوث فيضانات وأدت إلى إلحاق أضرار جسيمة بأكثر من ألف منزل بمناطق شمال وشمال غربي باكستان.

كما أدت هذه الفيضانات إلى انهيار جسر في منطقة دير السفلي وتصدعات في عدد من الطرق الرئيسية بالبلاد.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول حكومي أمس الأربعاء قوله إن معظم القتلى سقطوا في إقليم خيبر بختون خوا الذي تعرض لأضرار كبرى، حيث لقي 65 شخصا حتفهم، مشيرا إلى أن 23 شخصا اعتبروا في عداد المفقودين بعد أن دفنوا تحت الطين في الروافد العليا من وادي كوهستان شمالي العاصمة إسلام آباد.

وتشهد باكستان سنويا ظروفا جوية سيئة تؤدي إلى سقوط مئات القتلى وأضرار بالغة في المحاصيل.

وأدت الأمطار الغزيرة والفيضانات الصيف الماضي إلى مقتل 81 شخصا، وطالت تداعياتها ثلاثمئة ألف شخص في كل أنحاء البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات