قتلت قوات الأمن التركية أربعة من عناصر حزب العمال الكردستاني، وألقت القبض على أربعة آخرين في عملية دهم لاجتماع أفراد الحزب في ناحية وارتو بمحافظة موش جنوب شرقي تركيا، وضبطت أسلحة وقاذف صواريخ من نوع "آر بي جي".

وفي محافظة هكاري جنوب شرقي أصيب ثلاثة من الشرطة وجندي في هجوم لمسلحي الحزب في يوكسيك أوفا.

كما شنت طائرات حربية تركية غارات جوية على أهداف للمسلحين الأكراد في شمال العراق أمس الأربعاء مما أدى إلى تدمير كهوف ومخابئ يستخدمها المسلحون.

وقالت مصادر أمنية تركية إن عشر مقاتلات شاركت في العملية الجوية، حيث دمرت الغارات أهدافا لحزب العمال الكردستاني في منطقة زاب بجبال قنديل شمال العراق حيث يتمركز مسلحو الحزب.

وفي وقت سابق، توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حزب العمال الكردستاني، مؤكدا أنه لا مجال لإجراء مباحثات سلام.

وأعلن حزب العمال الكردستاني في يوليو/تموز الماضي انسحابه من هدنة دامت لعامين ليتجدد الصراع الذي حصد أرواح أكثر من أربعين ألف شخص منذ العام 1984.

ومنذ انهيار الهدنة قتل نحو أربعمئة من أفراد الجيش والشرطة الأتراك مقابل آلاف المسلحين الذين تقول الحكومة إنهم سقطوا في المعارك، في وقت تقول أحزاب سياسية معارضة إن ما بين خمسمئة وألف مدني قتلوا أيضا في الصراع الدائر بمدن وبلدات جنوب شرقي تركيا، حيث أغلبية السكان من الأكراد.

المصدر : وكالات