نشر الاتحاد الأفريقي بعثة مراقبة قصيرة الأجل في تشاد لمراقبة الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها يوم 10 أبريل/نيسان الجاري.

وأوضح بيان للاتحاد اليوم الأربعاء أن رئيسة مفوضيته دلاميني زوما أرسلت بعثة أفريقية إلى تشاد يتم نشرها اعتبارا من اليوم وحتى 14 من الشهر الجاري بمختلف الدوائر الانتخابية في البلاد، ستلتقي مسؤولين في الحكومة ولجنة الانتخابات والمرشحين، والأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني.

وأوضح بيان الاتحاد الأفريقي أن البعثة -التي تضم ما بين 25 و30 مراقبا من الدول الأعضاء- ستعمل وفق ميثاق الاتحاد بشأن مبادئ الانتخابات الديمقراطية والحكم الرشيد في أفريقيا.

وأشار البيان إلى أن بعثات الاتحاد يتم اختيارها من برلمان عموم أفريقيا ولجنة الممثلين الدائمين للاتحاد، وهيئات إدارة الانتخابات ومنظمات المجتمع المدني ومراكز البحوث ووسائل الإعلام والمؤسسات الأكاديمية في القارة.

ودعت زوما المسؤولين الحكوميين في تشاد والمسؤولين عن الانتخابات والمرشحين والأحزاب السياسية وممثلي المجتمع المدني ووسائل الإعلام، إلى العمل على ضمان إجراء انتخابات سليمة.

وقال بيان الاتحاد إن البعثه ستسهم بدور حيادي ووفق المعايير الدولية والإقليمية في تعزيز العملية الديمقراطية بتشاد.

يذكر أن المجلس الدستوري التشادي اعتمد الشهر الماضي لائحة المرشحين للانتخابات الرئاسية التي ستجرى يوم العاشر من الشهر الجاري، وأبرزهم الرئيس الحالي لتشاد إدريس ديبي.

المصدر : وكالة الأناضول