اعتقلت الشرطة البريطانية السبت شابا في الثامنة عشرة في مطار مانشستر لدى وصوله المملكة المتحدة للاشتباه في ارتكابه تجاوزات "إرهابية مرتبطة بسوريا".

وأعلنت شرطة وست ميدلاندز أنه تم توقيف الشاب المتحدر من برمينغهام (وسط) من دون توضيح طبيعة وقائع القضية.

لكن الشرطة قالت إن هذا الاعتقال "غير مرتبط" باعتقال خمسة أشخاص آخرين في برمينغهام خلال الأيام الأخيرة وفي مطار غاتويك في لندن في إطار تحقيق لمكافحة الإرهاب تشارك فيه السلطات الفرنسية والبلجيكية.

ولا تزال الشرطة تستجوب الأشخاص الخمسة المذكورين، وهم أربعة رجال وامرأة، تقول الشرطة إن توقيفهم "يندرج في إطار تحقيق واسع" يهدف إلى "مواجهة أي تهديد على صلة بالمملكة المتحدة إثر الاعتداءات في أوروبا"، رافضة إقامة صلة محتملة بين هؤلاء واعتداءات بروكسل التي راح ضحيتها 32 قتيلا، وهجمات باريس في نوفمبر/تشرين الثاني التي قتل فيها 130 شخصا.

وفي وقت سابق اعتقلت الشرطة الإسبانية رجلا وزوجته يعتقد أنهما ينتميان إلى جماعة ساندت مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وجندت أفرادا لصالحه من بينهم أفراد نفذوا هجمات انتحارية في سوريا.

وكان رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل حذر الأسبوع الماضي من أن أوروبا ما زالت عرضة لمزيد من التهديدات، داعيا قوات الأمن إلى التحلي باليقظة.

المصدر : وكالات