اعتقلت الشرطة التركية اليوم الأحد خلية مؤلفة من سبعة عناصر من حزب العمال الكردستاني في محافظة بولو بشرق إسطنبول، وضبطت متفجرات وسترات ناسفة، كما تحدثت أنقرة عن مقتل عشرين مسلحا كرديا آخر خلال عمليات أمنية في عدة ولايات جنوب شرقي البلاد أمس السبت.
    
وقالت وكالة دوغان للأنباء إن عناصر حزب العمال أوقفوا في إطار التحقيق بمخطط لتنفيذ هجوم انتحاري.
    
وعثرت الشرطة خلال تلك العملية على مسدسين وأربع عبوات ناسفة ورشاشي كلاشنكوف ومتفجرات وسترتين ناسفتين.
    
وجاءت هذه الاعتقالات بعد ثلاثة أيام من إقدام الشرطة على قتل أشخاص يشتبه فيهم بأنهم عناصر في حزب العمال الكردستاني بهذه المحافظة الواقعة على منتصف الطريق بين إسطنبول وأنقرة.
    
وتعيش تركيا حالة تأهب منذ أشهر عدة، بسبب سلسلة هجمات منسوبة إلى تنظيم الدولة الاسلامية أو لها علاقة بتجدد النزاع مع الأكراد، وأدت أربع هجمات إلى مقتل 79 شخصا في إسطنبول وأنقرة عام 2016.
    
وفي فبراير/شباط ومارس/آذار الماضيين أدى تفجيران بواسطة سيارتين مفخختين إلى مقتل 64 شخصا وسقوط عشرات الجرحى وسط العاصمة التركية أنقرة.
    
وتبنت هذين التفجيرين مجموعة صقور حرية كردستان المتطرفة التابعة لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض منذ عام 1984 تمردا ضد السلطات أدى إلى مقتل أكثر من أربعين ألف شخص.

وفي سياق متصل، أعلنت رئاسة هيئة الأركان التركية مقتل عشرين مسلحا من حزب العمال خلال عمليات أمنية ضد منظمة "بي كا كا" في عدة ولايات جنوب شرقي البلاد أمس السبت.

المصدر : وكالات