قالت الشرطة الأسترالية إن شخصا قتل وأصيب اثنان بعملية إطلاق نار واحتجاز رهائن في مصنع عند أطراف سيدني، دون أن تعرف تفاصيل الحدث.

وذكرت وسائل الإعلام الأسترالية أن الجريحين نقلا إلى المستشفى.

ونقلت رويترز عن متحدثة باسم شرطة ولاية نيو ساوث ويلز، قولها إن "مفاوضين وفريقا للرد التكتيكي موجودون في الموقع ويحاولون دخول المبنى".

وفي ديسمبر/كانون الأول 2014، احتجز مسلح واحد -أعلن مبايعته تنظيم الدولة الإسلامية- 17 شخصا رهائن في مقهى وسط سيدني.

وقُتل المسلح ورهينتان في الدقائق الأخيرة من الحصار الذي استمر 16 ساعة.

المصدر : رويترز