قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إن روسيا تشكل تهديدا للجميع بسبب تجاهلها القواعد والأعراف الدولية.

وفي مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء في جورجيا -الجمهورية السوفياتية السابقة- رد هاموند على سؤال عما إذا كانت روسيا ما زالت تشكل تهديدا لدول في المنطقة مثل جورجيا ودول البلطيق قائلا "روسيا تتجاهل قواعد السلوك الدولي وتكسر قواعد النظام الدولي، وهذا يمثل تحديا وتهديدا لنا جميعا".

ورأى أن الوقت حان من أجل أن تقوم روسيا بدور بناء في الوضع الدولي الراهن، وطالب موسكو باحترام القانون الدولي إن أرادت إقامة علاقات تجارية مع بريطانيا.

وأشار هاموند إلى أن بريطانيا وروسيا لهما أهداف مشتركة في محاربة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

ويزور هاموند جورجيا للقاء الوزير الأول جورجي كفيريكاشفيلي والاطلاع على سير مشروع تمديد أنبوب النفط التابع لشركة "بريتش بتروليوم" بجنوب القوقاز.

المصدر : رويترز