مستشار النمسا: الحديث عن حظر الإسلام بأوروبا هراء
آخر تحديث: 2016/3/27 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/27 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/19 هـ

مستشار النمسا: الحديث عن حظر الإسلام بأوروبا هراء

فايمان: الدين الإسلامي لا يمثل مشكلة (الأوروبية)
فايمان: الدين الإسلامي لا يمثل مشكلة (الأوروبية)

اعتبر المستشار النمساوي فيرنر فايمان حديث البعض عن ضرورة حظر الإسلام في أوروبا هراء، وقال في حديث لصحيفة دي برسا نشرته اليوم الأحد إن الدين الإسلامي لا يمثل مشكلة، لكن المشكلة في المتطرفين الذين يسيئون للدين.

وأضاف فايمان أن الدين أمر خاص بكل إنسان، والديمقراطية الاجتماعية دائما ما توجه انتقادات شديدة عندما يلعب الدين دورا في السياسة، داعيا في الوقت نفسه لضرورة مراقبة لـ"القوى الراديكالية في الجانب الإسلامي"، موضحا في الوقت نفسه أن الديمقراطية الاجتماعية في أوروبا تميّز بين الذي يتعامل مع الدين ويمارسه، والذي يربط بين الدين والسياسة.

ورأى المستشار النمساوي أن الربط بين السياسة والدين لا علاقة له بالحرية والديمقراطية، لافتا إلى أنه تم تعزيز الرقابة على دور رياض الأطفال الإسلامية في النمسا التي أثير حولها الجدل، وقال "تعزيز المراقبة كان أمرا ضروريا وملّحا".

يشار إلى أن وزير الخارجية النمساوي سباستيان كورتس كان طالب بإغلاق دور رياض الأطفال الإسلامية استنادا إلى تقرير رسمي من معهد الدراسات الإسلامية والشرقية بجامعة فيينا يتهم المسلمين بإنشاء مجتمع مواز يعزل الأطفال عن المجتمع.

يذكر أن أوركسترا الإسلاموفوبيا عادت لتعزف من جديد في وسائل الإعلام الغربية بعد هجمات باريس وهجمات بروكسل، وتصاعدت حملة وسائل إعلام غربية وسياسيين ضد الإسلام وقلب الحقائق وتشويهها ومؤاخذة أغلبية المسلمين بجريرة سلوك وأفعال أفراد أو قلة قليلة لا تمثل الإسلام ولا المسلمين.

ويوجد مفكرون وسياسيون وإعلاميون في الغرب لم يركبوا موجة الإسلاموفوبيا، وسعوا للتمييز بين المسلمين عامة وأقلية تمارس العنف.

المصدر : وكالة الأناضول