قالت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي إن طائرة تحمل 17 يهوديا يمنيا هبطت في إسرائيل الليلة الماضية، وبحسب ما نقلته القناة فإن أفراد المجموعة أبدوا رغبتهم في الهجرة إلى إسرائيل على خلفية الحرب المشتعلة في اليمن.

وأضافت القناة أنه تم تجميعهم ونقلهم في عملية سرية بمساعدة وزارة الخارجية الأميركية إلى دولة ثالثة، ومن ثم نقلوا سرا اللية الماضية إلى إسرائيل.

وكشفت القناة أن من بين المجموعة الحاخام سليمان دهاري الذي وصل مع والديه وزوجته، مشيرة إلى أنه أحضر معه نسخة قديمة من التوراة تعود إلى ثمانمئة عام، مكتوبة على جلد حيوان، وتم الحفاظ عليها قرونا.

وقال مدير مكتب الجزيرة في رام الله وليد العمري إنه تم نقل هؤلاء اليهود على مدار الأسبوعين الماضيين إلى دولة ثالثة لم يكشف عنها، ووصلوا إلى مطار بن غوريون، ليلتحقوا بزوجين كانا قد وصلا من قبل، وهم آخر دفعة من يهود اليمن تصل إلى إسرائيل.

وأضاف أن نحو خمسين يهوديا بقوا في مناطق متفرقة من اليمن وهم يرفضون مغادرته، موضحا أن هجرة هذه المجموعة تمت بالترتيب مع الخارجية الأميركية ومنظمات أميركية كانت تعمل في اليمن.

ولفتت القناة إلى أن العملية السرية أمس ليست الأولى، مشيرة إلى أنه في عام 2013 نُقل عشرون مهاجرا، وفي عام 2009 نقل عشرة مهاجرين من اليمن عبر بلد ثالث.

المصدر : الجزيرة + وكالات