حذر وزير الدفاع الأميركي -الثلاثاء- الصين من عواقب ما سماه أعمالا "عدائية" في منطقة بحر جنوب الصين، بما في ذلك وضع صواريخ أرض جو على جزيرة متنازع عليها.

وقال آشتون كارتر في كلمة ألقاها في نادي الكومنولث في سان فرانسيسكو، إنه يجب على بكين ألا تسعى إلى عسكرة بحر جنوب الصين. وأكد على تصميم الجيش الأميركي على حماية أمن الملاحة البحرية حول العالم، وخصوصا في هذه المنطقة التي يمر في مياهها حوالي 30% من التجارة العالمية العابرة كل عام.

وأشار وزير الدفاع الأميركي أيضا إلى تصرفات كل من روسيا والصين لتقييد استخدام الإنترنت، وأيضا التهديدات الإلكترونية والتجسس الإلكتروني والجرائم الإلكترونية "التي ترعاها حكومتا موسكو وبكين".

وأضاف "نحن لا نرغب في صراع مع أي من البلدين، لكننا لا يمكننا أن نغمض أعيننا عن أهدافهما وأعمالهما الظاهرة". 

المصدر : رويترز