مساع أوروبية للتوصل إلى اتفاق بشأن اللاجئين
آخر تحديث: 2016/3/16 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/16 الساعة 23:22 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/8 هـ

مساع أوروبية للتوصل إلى اتفاق بشأن اللاجئين

دونالد توسك (يسار) بحث ملف اللاجئين مع داود أوغلو في أنقرة (رويترز)
دونالد توسك (يسار) بحث ملف اللاجئين مع داود أوغلو في أنقرة (رويترز)
يبذل عدة قادة أوروبيين مساعي أخيرة للتوصل إلى توافق حول مشروع اتفاق بشأن أزمة اللاجئين قبيل قمة حاسمة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، بينما شددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على ضرورة إيجاد حل أوروبي لهذه الأزمة.
 
وأكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك في مذكرة للزعماء الأوروبيين أن الاتفاق المنتظر مع تركيا لوقف تدفق اللاجئين على الجزر اليونانية، سيكون "مؤقتا وإجراء استثنائيا".

وأقر توسك -بعد لقاء في أنقرة مع رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو- بأن الطريق نحو التوصل إلى اتفاق لا تزال تصطدم بعدة عراقيل قبل قمة الاتحاد الخميس والجمعة.

من جانبه، قال فرانز تيمرمانز نائب رئيس المفوضية الأوروبية الأربعاء إن الاتفاق المشروط بين الاتحاد الأوروبي وتركيا لكبح تدفق المهاجرين مقابل تقديم تنازلات لأنقرة لا يمنح تركيا "عرضا مجانيا".

وأضاف تيمرمانز في مؤتمر صحفي أنه يجب على تركيا تنفيذ الإجراءات المطلوبة بنهاية أبريل/نيسان للسماح للأتراك بدخول دول الاتحاد دون الحصول على تأشيرة بحلول نهاية يونيو/حزيران كما طلبت أنقرة، وتابع "لا نقدم لتركيا بالتأكيد عرضا مجانيا".

ميركل أكدت أهمية إيجاد حلٍّ أوروبي لأزمة اللاجئين (الأوروبية)

لا إبعاد جماعيا
لكن نائب رئيس المفوضية الأوروبية تعهد بعدم تنفيذ أي "إبعاد جماعي" لطالبي لجوء إلى تركيا بموجب الاتفاق، مضيفا "نحن لا نتخلى عن اللاجئين لأنهم سيحصلون على حماية دولية مناسبة، سواء في الاتحاد الأوروبي أو في تركيا".

وقال تيمرمانز إنه سيتم النظر في الطلبات التركية باستئناف المفاوضات -المتوقفة منذ مدة طويلة- الخاصة بانضمامها للاتحاد الأوروبي، وأضاف أن هذا يتطلب موافقة الدول الأعضاء.

كما أعلن رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أن باريس ستدعو خلال القمة إلى "تعاون فعال" مع أنقرة، لكنها سترفض أي "ابتزاز" من قبلها.

من جانبها شددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على أن مسألة انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي "ليست مطروحة" بعد.

وجددت ميركل تأكيدها في بيان على ضرورة إيجاد حل أوروبي لأزمة اللاجئين، وقالت إنها تعمل على أن تظهر أوروبا قارةً غنية قادرة على التغلب على هذا التحدي بشكل مشترك.

ورأت أن ذلك يستدعي الاستمرار في العمل على إيجاد حلول دائمة سواء، على الصعيد القومي أو الأوروبي أو الدولي، لخفض أعداد اللاجئين بشكل  ملموس. 

وحذرت ميركل من أن تستمر الأوضاع الحالية للاجئين في اليونان بشكل دائم، وإلا كانت أوروبا كالمستجير من الرمضاء بالنار.

ورأت أن الأهم من ذلك هو ألا تنخفض أعداد اللاجئين بالنسبة لبعض الدول داخل الاتحاد الأوروبي فقط، بل لجميع الدول الأعضاء.

آخر الأرقام
وفي آخر الأرقام بخصوص أعداد اللاجئين، أعلنت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، أن عدد الذين وصلوا إلى اليونان منهم منذ بداية عام 2015 بلغ مليون لاجئ.

وكشفت أرقام المفوضية أن حوالي 144 ألف لاجئ -معظمهم سوريون وعراقيون وأفغان- عبروا من تركيا إلى اليونان هذا العام حتى 14 مارس/آذار.

وكانت منظمة الهجرة الدولية قد ذكرت أن مليون لاجئ وصلوا أوروبا عام 2015، لكن ذلك يشمل أيضا اللاجئين الذين عبروا من ليبيا إلى إيطاليا.

المصدر : وكالات

التعليقات