بدأت عمليات التصويت في ولاية فرجينيا شرقي الولايات المتحدة لينطلق بذلك اقتراع "الثلاثاء الكبير" الذي يشمل 12 ولاية، وهو المحطة الأبرز في الانتخابات التمهيدية للرئاسة والتي ستحدد على الأرجح مرشحي الحزبين الديمقراطي والجمهوري للسباق إلى البيت الأبيض.

وسبق أن أجرت أربع ولايات انتخاباتها التمهيدية، وهي أيوا ونيوهامشير وكارولينا الجنوبية ونيفادا، حيث يتصدر السباق من الحزب الجمهوري رجل الأعمال دونالد ترامب الذي فاز في نيوهامشير وكارولينا الجنوبية ونيفادا، في حين خسر ترامب أمام منافسه السيناتور تيد كروز في ولاية أيوا.

وفي الحزب الديمقراطي، تتقدم وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون على السيناتور بيرني ساندرز بعد فوزها في أيوا ونيفادا وكارولينا الجنوبية، مقابل خسارتها في نيوهامشير.

وتعد ولاية تكساس في الجنوب أبرز محطات "الثلاثاء الكبير"، وهي تنظم انتخابات تمهيدية للجمهوريين والديمقراطيين إلى جانب تسع ولايات أخرى، هي ألاباما وأركنساس وجورجيا وماساتشوستس ومينيسوتا وأوكلاهوما وتينيسي وفيرمونت وفرجينيا. أما ألاسكا فتضم مجالس انتخابية جمهورية، بينما تضم كولورادو مجالس انتخابية ديمقراطية.

ويمثل عدد المندوبين المشمولين بهذا "الثلاثاء الكبير" نحو ربع المندوبين الإجماليين. وتهدف الانتخابات التمهيدية والمجالس الانتخابية إلى انتخاب مندوبي كل من الحزبين إلى المؤتمرين الحزبيين على مستوى البلاد اللذين يعقدان بين 18 و21 يوليو/تموز في كليفلاند بولاية أوهايو للجمهوريين، وبين 25 و28 من الشهر نفسه في فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا للديمقراطيين، ليقوم كل حزب بتعيين مرشحه للرئاسة.

على صعيد آخر، طالب المرشحان الجمهوريان ماركو روبيو وتيد كروز منافسهما ترامب بأن يطلب من صحيفة نيويورك تايمز نشر تسجيل صوتي لمقابلة أجرتها معه لكنه طلب منها عدم نشرها، وذلك بعدما أفاد تقرير بأن ترامب قال للصحيفة إنه لن يتمسك على الأرجح باقتراحاته المعادية للمهاجرين إذا أصبح رئيسا.

وقال روبيو في بيان إنه يجب على ترامب نشر مقابلته "لنرى ما هو رأيه الحقيقي في هذه القضية التي جعلها محور حملته الانتخابية"، بينما قال كروز أمام تجمع انتخابي "هناك احتمالان: إما أن يكون هذا غير صحيح... أو أنه (ترامب) يقول الآن لقسم التحرير في نيويورك تايمز: لا تلتفوا إلى ما أقول بشأن الهجرة لأنني أنا دونالد ترامب لا أعتزم تنفيذ شيء مما أقول".

المصدر : الجزيرة + وكالات