نقل راديو سلوفينيا، اليوم الأربعاء، عن مصادر غير رسمية قولها إن سلوفينيا ستعرض على الأرجح أسلحة ومدربين عسكريين للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف أن المدربين العسكريين سيدربون على الأرجح المقاتلين الأكراد في مدينة أربيل العراقية، مضيفا أن من المقرر أن تقر الحكومة الخطة في وقت لاحق اليوم، غير أنه لم يصدر تعليق فوري من وزارة الدفاع السلوفينية.

ولم تشارك سلوفينيا العضو في الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو حتى الآن بالتحركات ضد التنظيم. 

وأمس الثلاثاء، اجتمعت أكثر من عشرين دولة لوضع خطط لمعركتها ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق، وكيفية وقف تقدمه في ليبيا.

وقال مسؤولون إن 23 دولة من التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة ستراجع جهودها لاستعادة الأراضي التي استولى عليها التنظيم في سوريا والعراق، ومناقشة سبل كبح نفوذه خصوصا في ليبيا.

المصدر : رويترز