أعلنت الشرطة الأميركية اليوم الأحد إيقاف رجل يشتبه بأنه قتل سبعة أشخاص على الأقل أمس السبت في سلسلة من عمليات إطلاق النار في مطعم ومجمع سكني ووكالة لبيع السيارات في مدينة كالامازو بولاية ميشيغن.

وقالت الشرطة إن مطلق النار أُوقف بعد ساعات من الهجمات، مشيرة إلى أنها لا تعرف دوافعه بعد.

وكانت وسائل إعلام أميركية محلية قالت في وقت سابق إن مسلحا قتل ستة أشخاص على الأقل بالرصاص في منطقة كالامازو كاونتي في ولاية ميشيغن الليلة الماضية في سلسلة حوادث إطلاق نار عشوائي.

وأوضحت المصادر ذاتها أن أربعة أشخاص قتلوا بالرصاص في مرآب مطعم، حيث أطلق مسلح النار على أشخاص في سياراتهم بعد محادثة قصيرة، كما أصيب شخص خامس بجروح خطيرة، وقتل اثنان آخران في وكالة لبيع السيارات بمقاطعة كالامازو.

وأكد بول ماتياس نائب قائد شرطة المقاطعة أن المشتبه فيه -الذي تمكن من الفرار- رجل أبيض في حوالي الستين من العمر ويستقل سيارة زرقاء ذات دفع رباعي وكان يطلق النار عشوائيا على الناس على ما يبدو.

وفي سياق متصل، قالت الشرطة في مدينة كولومبيا عاصمة ولاية ساوث كارولاينا إن مسؤولي إنفاذ القانون مشّطوا مركزا تجاريا خارج مدينة كولومبيا بعد تقارير عن وقوع إطلاق نار في المنطقة.

وذكرت إدارة شرطة كولومبيا على حسابها على تويتر أن رجال الشرطة قاموا بإخلاء مركز كولومبيا التجاري الواقع على بعد نحو عشرة أميال شمال غربي مقر إدارة الولاية في وسط كولومبيا.

يذكر أن أعمال إطلاق النار كثرت في السنوات الأخيرة بالولايات المتحدة، حيث يقضي 30 ألف شخص سنويا في أعمال عنف تشمل أسلحة نارية.

وأوضح موقع "غان فايولنس أركايف" الذي يرصد عنف الأسلحة النارية أن الولايات المتحدة شهدت عام 2015 حوالي 330 حادث إطلاق نار مقابل 281 حادثا عام 2014.

المصدر : وكالات