"صقور حرية كردستان" تتبنى تفجير أنقرة
آخر تحديث: 2016/2/19 الساعة 23:46 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/2/19 الساعة 23:46 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/12 هـ

"صقور حرية كردستان" تتبنى تفجير أنقرة

صورة للتفجير الذي استهدف حافلات للجيش التركي بأنقرة (رويترز)
صورة للتفجير الذي استهدف حافلات للجيش التركي بأنقرة (رويترز)
أعلنت جماعة تدعى "صقور حرية كردستان" اليوم الجمعة مسؤوليتها عن تفجير أودى بحياة 28 شخصا في العاصمة التركية أنقرة يوم الأربعاء الماضي، معظمهم من منتسبي القوات المسلحة.

وقالت الجماعة المسلحة التي كانت على صلة بحزب العمال الكردستاني المحظور -في بيان على موقعها الإلكتروني- إنها نفذت التفجير ردا على سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وتعهدت بمواصلة الهجمات.

كما كشفت أن المفجر كان تركيًّا اسمه عبد الباقي سونماز (26 عاما) وولد في مدينة فان شرقي البلاد.

وكان رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أعلن أمس الخميس أن منفذ الهجوم هو صالح نجار كردي سوري من مدينة عامودا مرتبط بوحدات حماية الشعب الكردية، وأنه نفذ العملية بالتعاون مع حزب العمال الكردستاني.

ارتفاع عدد الموقوفين
وكانت الجماعة قد أعلنت مسؤوليتها في الآونة الأخيرة عن هجوم بقذائف الهاون على ثاني مطارات إسطنبول في ديسمبر/كانون الأول الماضي، والذي تسبب في مقتل شخص.

وقالت جماعة "صقور حرية كردستان" من قبل إنها قطعت علاقتها بمسلحي حزب العمال الكردستاني. وتعتبر كل من تركيا والولايات المتحدة الجماعتين إرهابيتين.

وتم تفجير سيارة محملة بالمتفجرات قرب حافلات للجيش لدى انتظارها في إشارة مرور بالعاصمة أنقرة يوم الأربعاء، وألقت الحكومة بمسؤولية الهجوم على حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية في سوريا

وفي هذا السياق، ارتفع عدد الموقوفين على ذمة التحقيقات التي تجريها السلطات التركية على خلفية التفجير إلى عشرين شخصا.

وأفادت مصادر بالنيابة العامة في أنقرة بأن التحقيقات توسعت لتشمل ثماني ولايات، مشيرة إلى أن أعضاء النيابة توصلت إلى أدلة متعلقة بصلة بعض المشتبه بهم بحزب العمال الكردستاني.

المصدر : وكالات

التعليقات