استهدف انفجار ضخم سيارة تقل موظفين يعملون في مؤسسات عسكرية وسط العاصمة التركية أنقرة، مما أدى إلى سقوط خمسة قتلى وعشرة جرحى حسب حصيلة أولية أعلنها محافظ أنقرة.

وقال مدير مكتب الجزيرة عمر خشرم إن الملفت في هذا الانفجار أنه وقع في منطقة حساسة تشمل مقرات البرلمان وقيادات القوات البحرية وعددا من الوزارات.

وأفاد خشرم بأن أعمدة الدخان تصاعدت من شدة الانفجار إلى أكثر من مئتي متر، وأكد أن سيارات الإسعاف والإطفاء هرعت إلى مكان الانفجار وسط إجراءات أمنية مشددة.

ورجح المحافظ أن يكون التفجير حصل بواسطة سيارة مفخخة.

وسبق أن شهدت أنقرة والعاصمة الاقتصادية إسطنبول هجمات تبنى بعضها تنظيم الدولة الإسلامية.

المصدر : الجزيرة