فرض الحزب الجمهوري سيطرته على مجلسي النواب والشيوخ عقب ظهور نتائج الانتخابات التشريعية اليوم الأربعاء التي تزامنت مع انتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة التي فاز فيها دونالد ترامب.

وحصد الجمهوريون 240 مقعدا في مجلس النواب مقابل 195 للديمقراطيين، وفي مجلس الشيوخ نال الجمهوريون 53 مقعدا، بينما حصل الديمقراطيون على 45.

وكان لدى الجمهوريين 54 مقعداً في مجلس الشيوخ مقابل 44 للديمقراطيين، إلى جانب مستقلين اثنين يميلان إلى الديمقراطيين.

كما تمكن مرشح الحزب الجمهوري دونالد ترامب من التغلب على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون بحصده 276 من أصوات المجمع الانتخابي، بحسب النتائج التي ظهرت حتى الآن، مقابل 218.

ويعني هذا الفوز أنه سيكون من السهل على ترامب تمرير التشريعات إذا ما تأكد فوزه بالرئاسة رسميا، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان الحزب قد أكد عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) في وقت سابق أنه احتفظ بالسيطرة على مجلس الشيوخ، بينما بدا أن مرشحه للرئاسة دونالد ترامب فاز هو الآخر بالمنصب الرفيع بعد إقرار مدير حملة منافسته كلينتون بهزيمتها.

ويهيمن الجمهوريون منذ 2014 على مجلس الشيوخ الذي يؤدي دورا حاسما في آلية تسمية قضاة المحكمة العليا وكبار المسؤولين الحكوميين.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية