ارتفع عدد ضحايا إعصار ماثيو في هايتي إلى 572 قتيلا، بينما واصل سيره باتجاه عدة ولايات أميركية وتسبب في انقطاع التيار الكهربائي عن حوالي 600 ألف منزل في فلوريدا وحدها.

وقد شهدت المناطق المتضررة في الساحل الجنوبي الغربي من هايتي دمارا هائلا، وأدى الإعصار إلى انقطاع الطاقة الكهربائية عن كثير من المستشفيات، وإلى نقص في الإمدادات والمواد الضرورية.

وتضاربت الأنباء بشأن عدد القتلى في هايتي، لكن آخر حصيلة أشارت إلى أن 572 لقوا حتفهم جراء الإعصار، بينما لا يزال أزيد من 61 ألفا يحتمون بالملاجئ.

وكان إعصار ماثيو المصحوب برياح عاتية وأمطار غزيرة، اجتاح منطقة الكاربيبي الأسبوع الماضي، حيث عصف بمقاطعة جنوب هايتي وضرب على مدى ساعات مدينة "لي كاي" الساحلية، وهي عاصمة المقاطعة وتعد ثالث مدن البلاد.

وفي مدينة جيريمي عاصمة مقاطعة "آنس" الكبرى في جنوب هايتي، دمر الإعصار 80% من المباني، بحسب ما أكدت منظمة كير الإنسانية على تويتر.

وقال مدير مكتب المنظمة في هايتي جان ميشال فيغرو إن المدينة البالغ عدد سكانها نحو ثلاثين ألف نسمة "دمرت بالكامل. الطرق مقطوعة بالكامل والناس بحاجة إلى الغذاء والمال".

ومن جانبه، توقع المركز الوطني الأميركي للأعاصير أن يواصل ماثيو مساره نحو ولايات جورجيا وكارولينا الشمالية والجنوبية ابتداء من اليوم الجمعة وحتى السبت.

الإعصار ماثيو ضرب منطقة الكاربيي وخلف دمارا هائلا في هايتي (رويترز)

لكن المركز أعلن أن قوة الإعصار ماثيو تراجعت بشكل طفيف إلى إعصار من الفئة الثالثة.

اجتياح فلوريدا
وكان الإعصار بدأ اليوم الجمعة اجتياح مناطق بساحل فلوريدا، مما أدى لانقطاع التيار الكهربائي عن ستمئة ألف منزل منها 146 ألفا في منطقة بريفارد كاونتي.

ودعت السلطات الأميركية السكان إلى أخذ الحيطة والحذر والابتعاد قدر الإمكان عن المناطق الساحلية.

وأعلن في وقت سابق عن وفاة امرأة خمسينية في وسط فلوريدا بعد أن أصيبت بنوبة قلبية وتعذر إنقاذها بسبب شدة الرياح.

واعتبر الرئيس الأميركي باراك أوباما الجمعة أن سكان جنوب فلوريدا نجوا من الأسوأ إثر مرور الإعصار ماثيو، لكنه نبه إلى احتمال ارتفاع منسوب المياه.

وقال "لاحظنا أضرارا مادية كبيرة في بعض أنحاء جنوب فلوريدا. أعتقد أن مصدر القلق الرئيسي حاليا ليس فقط قوة الرياح بل أيضا ارتفاع منسوب المياه".

وأصدر حكام ولايات فلوريدا وجورجيا وكارولينا الجنوبية بالولايات المتحدة أوامرهم بإخلاء المنازل القريبة من السواحل، وتحويل حركة السير على بعض الطرق السريعة الرئيسية إلى اتجاه المغادرة فقط، وذلك بغرض تسهيل عملية انتقال السكان.

المصدر : الجزيرة + وكالات