واشنطن: نظام الأسد استخدم "الكيميائي" ثلاث مرات
آخر تحديث: 2016/10/29 الساعة 09:06 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/10/29 الساعة 09:06 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/28 هـ

واشنطن: نظام الأسد استخدم "الكيميائي" ثلاث مرات

مارك تونر: نظام الأسد أضر بسوريا أكثر مما فعل تنظيم الدولة (الجزيرة-أرشيف)
مارك تونر: نظام الأسد أضر بسوريا أكثر مما فعل تنظيم الدولة (الجزيرة-أرشيف)

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية مارك تونر إن نظام بشار الأسد استخدم أسلحة كيميائية في سوريا ثلاث مرات خلال عامي 2014 و2015.

وأكد تونر أثناء مؤتمر صحفي عقد أمس الجمعة بمقر الخارجية في واشنطن ما جاء في تقرير الآلية المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن استخدام نظام الأسد للكيميائي في سوريا ثلاث مرات خلال نفس العامين.

واعتبر المتحدث الأميركي أن نظام الأسد تسبب في حدوث ضرر للشعب السوري أكثر مما فعل تنظيم الدولة الإسلامية.

في المقابل، انتقدت روسيا النتائج التي توصل إليها تحقيق أممي، وخلصت إلى أن النظام السوري نفذ ثلاث هجمات بأسلحة كيميائية، ووصفت التقرير بأنه "غير مقنع". 



وقال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير فيتالي تشوركين إن تقرير اللجنة المذكورة الذي ناقشه مجلس الأمن الدولي في وقت متأخر مساء أول أمس الخميس "لا توجد به أدلة على الأفراد المتورطين في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا".

ويعني تعليق المندوب الروسي أن بلاده لن تدعم على الأغلب أي محاولة في مجلس الأمن يسعى لمحاسبة المسؤولين عن الهجمات باستخدام الأسلحة الكيميائية الواردة في التقرير، علما بأن كلا من فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة قد أشارت إلى عزمها فرض عقوبات على النظام السوري بسبب استخدام مثل تلك الأسلحة. 

وقبل نحو أسبوع أكد التقرير المشترك بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية تورط جيش النظام السوري في شن هجوم بالغازات السامة على بلدة قمنيس بمحافظة إدلب في 16 مارس/آذار 2015.

كما أشار التقرير إلى أن قوات النظام السوري مسؤولة عن هجومين كيميائيين وقعا في ريف إدلب في أبريل/نيسان 2014، ومارس/آذار 2015، وبأن تنظيم الدولة مسؤول عن استخدام السلاح الكيميائي في ريف حلب يوم 21 أغسطس/آب العام الماضي.

المصدر : وكالات

التعليقات